الصيام المتقطع

  1. أحد مساوئ العديد من الحميات المعروفة هو عدم الاتساق: يجد معظم الناس أن اتباع الحميات صعب لأنه يتعين عليهم مراقبة ما يأكلونه وأحجام حصصهم باستمرار وفي معظم الحالات يصبح من الصعب جدًا الحفاظ على هذه الانظمة. الأشخاص الذين لديهم أسلوب حياة مزدحم و ليس لديهم الكثير من وقت يجدون صعوبة في تحضير الوجبات أو مراقبة ما يتناولونه على المدى الطويل.
    أحد الأنظمة التي أحب استخدامها لعملائي الذين يجدون صعوبة في الالتزام بالنظم الغذائية طويلة الأمد هو نظام يسمى الصوم المتقطع. دعونا نلقي نظرة فاحصة على ما هو الصيام المتقطع بالضبط ولماذا هو مفيد جدًا ليس فقط لفقدان الوزن ولكن أيضًا للصحة العامة.

    ما هو الصيام المتقطع؟

    الصيام المتقطع (IF) هو مصطلح يستخدم بالتبادل مع التغذية المقيدة بالوقت (TRF). تعني IF / TRF بشكل أساسي أنك تحد من عدد الساعات التي يمكنك فيها تناول الطعام (أو الشراب) كل يوم.


    تتضمن بعض الإرشادات المقترحة ما يلي:

    - نافذة 8 ساعات للأكل و 16 ساعة صيام

    مثال: تناول وجبتك الأخيرة في الساعة 7:00 مساءً ثم تنام على معدة فارغة (يُسمح بالماء أو شاي الأعشاب) وتناول وجبة الإفطار في صباح اليوم التالي في الساعة 11:00 صباحًا.

    - نافذة الأكل 10 ساعات، نافذة الصيام 14 ساعة

    Ex: مثال: تناول وجبتك الأخيرة في الساعة 8:00 مساءً وتناول وجبة الإفطار في الساعة 10:00 صباحًا في صباح اليوم التالي.

    - نافذة طعام 12 ساعة، نافذة صيام 12 ساعة

    مثال: تناول وجبتك الأخيرة في الساعة 8:00 مساءً ووجبة الإفطار في الساعة 8:00 صباحًا في صباح اليوم التالي.

    * لاحظ أنه يمكنك تغيير مواعيد الوجبة الأخيرة والأولى في اليوم لتناسب جدولك. القاعدة الأساسية هي أنه كلما طالت مدة صيامك، زادت الفوائد (ولكن ليس من الضروري الصيام لأكثر من 16 ساعة).


    يعمل الصيام المتقطع على إنقاص الوزن بطريقتين:

    1. - ستقلل بشكل طبيعي من تناول الطعام/السعرات الحرارية بحوالي 20٪ لأن هذا يلغي فرصة تناول الوجبات الخفيفة وخاصة في وقت متأخر من الليل. المساء هو عادة أكثر وقت ينغمس فيه الناس في الأطعمة السهلة مثل الشوكولاتة والآيس كريم. من الطبيعي أن يتخلص الصيام بعد الساعة 8:00 مساءً من تلك السعرات الحرارية الزائدة.

    2. - يحسن هرموناتك خاصة تلك المتعلقة بإدارة الوزن أو تكوين الجسم. يجعلك أكثر حساسية للأنسولين فمن المرجح أن يتم استخدام الطعام الذي تتناوله للحصول على الطاقة بدلاً من تخزينه على شكل دهون. يساعد الصيام لمدة 12-16 ساعة يوميًا بشكل منتظم أيضًا في الحفاظ على استقرار مستويات السكر في الدم وهو شئ مهم للأشخاص الذين يعانون من مقاومة الأنسولين أو مرضى أو السكري. بالإضافة إلى ذلك، إذا اقتربت من نافذة الـ 16 ساعة، يتمكن جسمك من حرق الدهون المخزنة للحصول على الطاقة.

    فوائد أخرى للصيام المتقطع:

    1. - يحسن الهضم عن طريق إعطاء أمعائك فرصة للراحة. له أيضًا خصائص مضادة للالتهابات وهو أمر مهم لصحة الأمعاء.

    2. - يحسن صحة القلب عن طريق خفض الكولسترول السيئ وزيادة الكولسترول الجيد

    3. - يحمي المخ من التدهور المرتبط بالعمر

    4. - يقلل الجوع عن طريق تحسين هرمون يسمى اللبتين. اللبتين يشير إلى المخ بأن المعدة قد امتلأت حتى تتوقف عن تناول الطعام.

    كيف تبدأ الصيام المتقطع؟

    - اختر 3 أيام في الأسبوع حيث يمكنك البدء بالصيام لمدة 12 ساعة. مع مرور الوقت، قم بزيادة فترة الصيام ساعة ثم ساعة اخرى حتى تتمكن من الصيام لمدة 16 ساعة.

اترك تعليقا

يرجى ملاحظة أنه يجب الموافقة على التعليقات قبل نشرها

العربية
العربية